مرحبًا

اسمي جمال عمارة، وأنا مترجم، وكاتب أدب رحلات. اعتدت في الماضي أن أقول إنني كاتب تقني ومبرمج هاو. لي إسهاماتي المتواضعة في مجال الترجمة، وكتب التقنية، وكتب أدب الرحلات. سعدت بزيارتك لموقعي، وأرجو أن تلفت كلماتي انتباهك وتجذبك إلى التعرف على محتوياته، وأن تجد فيه ما يرقى لمستوى توقعاتك.

booksلي مجموعة من المؤلفات في مجال الكمبيوتر وتقنية المعلومات، لعل أشهرها كتبي عن لغات البرمجة مثل فيجوال بيسيك ولغة سي. ولي أيضًا مؤلفات عن نظام التشغيل ويندوز وعن برنامج مايكروسوفت وورد. توقفت عن الكتابة لفترة طويلة نظرًا لانشغالي في مشروع الترجمة الخاص بمكتبة جرير، ولكن عدت حديثًا للكتابة في موضوع كان دومًا يثير شغفي، وهو أدب الرحلات. للتعرف على كتبي ومتابعة أحدث أخباري في مجال الكتابة، انقر هنا.

trans

أشترك أيضًا –من خلال مكتبي (الشرق الأوسط للترجمة)- في مشروع الترجمة الذي حازت به مكتبة جرير مكانة رائدة في العالم العربي. تأسس مكتب الشرق الأوسط للترجمة في أواخر عام 1998، ولا يزال يسهم في إخراج مجموعات كبيرة من أفضل الكتب المترجمة في الشرق الأوسط، في مختلف المجالات مثل الإدارة، وتحسين الذات، والطب، والصحة العامة، والرياضة، والاقتصاد، وحتى الطبخ! للتعرف على نماذج من ترجماتنا، انقر هنا.

jobs

لدينا دوماً مكان للأشخاص المميزين! فسواء كنت مترجماً حديث التخرج تسعى لاكتساب الخبرة، أو كنت مترجماً مخضرماً ترغب في أعمال تتحدى مهاراتك وتستفيد من إمكانياتك، أو كنت مصمماً تعمل على برنامج إن ديزاين، أو إدارياً متميزاً، فلا تتردد في الانضمام إلى فريقنا. للتعرف على الوظائف المتاحة حالياً، والشروط والمرتبات الخاصة بكل منها، انقر هنا

blog

ربما تكون لدي مهارات التحليل المنطقي والميل لحل المشكلات التي تميز المبرمجين، ولكن هذا لا يلغي أنني دارس للأدب وأعشق الكتابة بشكل عام، وبخاصة الكتابة الساخرة (التي تعبر عن أسلوبي الشخصي في الحياة). زر مدونتي لكي تتابع مقالاتي عن الترجمة والرحلات والحياة بشكل عام. لزيارة مدونتي الآن، انقر هنا

bio

إذا كان لديك بعض الوقت الذي لا تمانع في قضائه معي، ولديك بعض الفضول الذي يدفعك للتعرف عليّ، يمكنك أن تقرأ روايتي الشخصية لسيرتي الذاتية المختصرة. ربما تجد فيها بعض الكفاح، أو بعض الإلهام، أو-كما آمل- تجد فيها قدوة لشخص سبقك على الطريق ووصل إلى بعض ما يصبو إليه. أيًا كان الغرض، لقراءة سيرتي الذاتية، انقر هنا

log

ليس معقولاً أن تأتي إلى هنا ولا تخبرني عن ذلك! ادخل إلى دفتر الزوار واكتب لي شيئًا.. يمكن أن تهنئني على أدائي المتميز في مجال الترجمة، أو على كتبي الرائعة في أدب الرحلات أو  تقنية المعلومات، أو تحدثني عن مدى استفادتك من معرفتي :). أيًا كان ما تود أن تخبرني به فأنا سعيد بقراءته وعرضه على زوار موقعي لكي يروه.  لتسجيل زيارتك لموقعي الآن، انقر هنا